الصفحه الرئيسيه » الحوار بين أفريقيا والصين يعزز الثورة الصناعية الخضراء

الحوار بين أفريقيا والصين يعزز الثورة الصناعية الخضراء

بواسطة Emirhan Zeybek

شنغهاي, 29 مايو / أيار 2023 /PRNewswire/ — مبادرة تصنيع الطاقة المتجددة في أفريقيا جمعت شركات من أفريقيا والصين في مؤتمر SNEC الدولي السادس عشر لتوليد الطاقة الكهروضوئية والطاقة الذكية كجزء من مهمته لتحقيق ثورة صناعية خضراء في أفريقيا.

Participants exchange ideas at the Business Roundtable on China-Africa Cooperation on Renewable Energy Industry Development & Financing on 24 May 2023.

وفي عرض جديد للتعاون فيما بين بلدان الجنوب، وحدت المائدة المستديرة القيادة من 9 شركات طاقة أفريقية و 14 شركة طاقة صينية، بالإضافة إلى ممولين وخبراء في قطاع الطاقة، لتحديد الفرص والاستراتيجيات لزيادة قدرات أفريقيا على تصنيع وتصدير الطاقة المتجددة. وكان هناك تركيز خاص على إمكانات الاستثمار، ونقل المعارف والتكنولوجيا بين أفريقيا والصين.

هذه الفرصة للشركات الأفريقية لتعبر مباشرة عن احتياجاتها لتوسع نطاق العمليات لنظرائهم الصينيين تم تنظيمها من قبل منظمة الطاقة المستدامة للجميع والرابطة الصينية لصناعات الطاقة المتجددة. وكلاهما شريك في مبادرة تصنيع الطاقة المتجددة في أفريقيا، إلى جانب مؤسسة المناخ الأفريقية، ومؤسسة بلومبرغ الخيرية، ومؤسسة ClimateWorks.

“يمكن للبلدان الأفريقية الاستفادة بشكل كبير من التصنيع المحلي للطاقة المتجددة من حيث التنمية الاقتصادية والتخفيف من آثار تغير المناخ وأمن الطاقة” هذا ما قاله Damilola Ogunbiyi، الرئيس التنفيذي والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لمنظمة الطاقة المستدامة للجميع. لكنهم يحتاجون إلى الدعم لتنمية هذه الصناعات وجعلها قادرة على المنافسة، الأمر الذي يتطلب تعاونًا دوليًا مع القادة العالميين في تطوير مصادر الطاقة المتجددة.”

حدد تقرير نُشر في وقت سابق من هذا العام عن مبادرة تصنيع الطاقة المتجددة في إفريقيا الفرص للخلايا الكهروضوئية الشمسية (PV) وتكرير مواد البطاريات وتجميعها عبر سلسلة من البلدان الأفريقية. وخلص التقرير إلى أن التعاون فيما بين بلدان الجنوب، مثل الشراكات الاستراتيجية مع الصين والهند وبلدان رابطة أمم جنوب شرق آسيا، سيكون عاملًا رئيسيًا في تحقيق هذه الإمكانات.

ويحتاج هؤلاء الشركاء الدوليون إلى مجموعة من عوامل الجذب، مثل إمكانات السوق المحلية، وتوافر البنية التحتية اللازمة، والبيئة المواتية، وسلسلة توريد محلية قوية قبل أن ينظروا في فرص الاستثمار في أفريقيا. سعى اجتماع المائدة المستديرة اليوم إلى معالجة بعض هذه الحواجز الرئيسية.

وقال Xiaohua Zhang، المدير القطري لمؤسسة ClimateWorks في الصين: “إن تعزيز التعاون الدولي في مجال الطاقة المتجددة أمر أساسي لدفع التحول العالمي للطاقة النظيفة، ومعالجة أزمة المناخ، ودعم التنمية الاقتصادية، وإفادة الناس في حياتهم اليومية. وباعتبارها رائدة عالمية في مجال الطاقة المتجددة، يمكن للصين أن تلعب دورًا محوريًا في تعزيز الطاقة النظيفة في جميع أنحاء العالم. تفخر مؤسسة ClimateWorks بدعم هذا التعاون بين بلدان الجنوب، ونأمل في تعزيز المزيد من الحوار والشراكات بين المؤسسات والخبراء للمساعدة في توسيع نطاق الانتعاش الأخضر العالمي والتنمية المستدامة.” 

وقال Okenwa Anayo، الرئيس التنفيذي والمدير التقني لشركة Nayo Tropical Technology Limited، وهو أحد الممثلين الأفارقة الذين حضروا الدورة في شنغهاي. “نحن في Nayo Tropical Technology نرى شراكة مبادرة تصنيع الطاقة المتجددة في أفريقيا كمنصة رائعة للاستفادة من محركنا الجديد للنمو، لا سيما من خلال التكامل وزيادة الإنتاج، بالشراكة مع الشركات المصنعة الأكثر تقدمًا في آسيا وأجزاء أخرى من 0العالم.”

ومع التركيز الشديد على تيسير التعاون فيما بين بلدان الجنوب، تخطط مبادرة تصنيع الطاقة المتجددة في أفريقيا لعقد موائد مستديرة إضافية طوال العام المقبل، حيث تواصل دفع الاستثمار وتعبئة العمل من أجل التنمية الصناعية الخضراء في أفريقيا.

نبذة عن منظمة الطاقة المستدامة للجميع

منظمة الطاقة المستدامة للجميع (SEforALL) هي منظمة دولية تعمل بالشراكة مع الأمم المتحدة وجهات حكومية وشركات قطاع خاص ومؤسسات مالية ومنظمات مجتمع مدني ومؤسسات خيرية لتسريع وتيرة العمل نحو تحقيق الهدف السابع (7) من أهداف التنمية المستدامة ((SDG7، والمتمثل في ضمان حصول الجميع على خدمات طاقة حديثة وموثوقة ومستدامة بتكلفة ميسورة بحلول عام 2030؛ بما يتفق مع أهداف اتفاقية باريس بشأن المناخ. تابعنا على Twitter و LinkedIn و Facebook و Instagram و YouTube

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/2084337/Sustainable_Energy_for_All.jpg

 

 

Cision View original content:https://www.prnewswire.com/ae/ar/news-releases/——–301836106.html

مقالات ذات الصلة

© 2021 عين ليبيا | كل الحقوق محفوظة